مفتوحة لجميع الفئات العمرية ولمختلف المُبدعين:إطلاق مسابقة الفيلم الوثائقي في التراث الثقافي

0

أطلقت وزارة الثقافة والفنون مسابقة الوثائقي في التراث الثقافي بشعار “الفيلم الوثائقي .. ملتقى الذاكرة والصورة”، وتستقبل الأعمال المشارِكة بين 24 جوان و24 جويلية 2021.

خدمة المبدعين السينمائيين بكل أطيافهم

وتدخل هذه المسابقة ضمن المساعي الحثيثة للوزارة  الوصية  لخدمة المبدعين السينمائيين بكل أطيافهم من هواة وطلبة وغيرهم  وتسعى أيضا إلى التفنن  في صنع الصورة بسطوتها وجماليتها في توصيف التنوع التراثي، الذي يصنع التميز والخلابة خدمة ودعما وتوثيقا لمنظومة التراث الثقافي بعين السينما   وتتعدد  مجالات التراث وتتباين أشكاله، وفي كل منها يحتاج إلى المحافظة عليه وصونه من الضياع والتلاشي، ويستدعي هذا التنوع والثراء الذي يزخر به التراث الثقافي الجزائري بشقيه المادي وغير المادي طرائق وآليات للمحافظة عليه وتثمينه؛ ومن بينها الصناعة السينمائية وفي مقدمتها الفيلم الوثائقي الذي ينشد التعريف به، وتحبيبه للجمهور العريض، بله عن إسهامه في الثقافة السياحية بفتح أشرعته محليا ودوليا لتقريبه من العام والخاص، وبذلك يسهم لامحالة في الاقتصاد الوطني.

تحديد مواضيع تتعلق بالتراث الثقافي غير المادي

ولقد تم تحديد مجموعة من المواضيع للمشاركين والمتمثلة في التراث الثقافي غير المادي في الجزائر (أشكال التعبير الشفهي، فنون التعبير الجسدي، الاحتفالات والطقوس الدينية، الفنون التقليدية الأصيلة كالزرابي والمنسوجات والملابس والطهي والأكلات الشعبية وغيرها).

ضرورة استعمال التقنيات الحديثة في التصوير

كما أن هذه المسابقة التي تنتصر للفيلم الوثائقي والتراث الثقافي مفتوحة لجميع الفئات العمرية ولمختلف المبدعين الهواة والأكاديميين والمحترفين وتقبل الأفلام الوثائقية المنتجة بين عامي 2020-2021 فقط ولا تقبل الأفلام الخيالية كما أنه لابد ألا تتجاوز مدة الأفلام 30 دقيقة مع ضرورة استعمال التقنيات الحديثة في التصوير (الثلاثي الأبعاد والدرون وغيرهما).

وتضم لجنة تحكيم المسابقة لفيف من المختصين في السينما وفي الفيلم الوثائقي على الخصوص، ولقد خصصت مسابقة الفيلم الوثائقي في التراث الثقافي   المنظمة من طرف وزارة الثقافة والفنون مجموعة من الجوائز للفائزين وتتمثل في جائزة أفضل فيلم و3 جوائز لأفضل سيناريو وأفضل إخراج وأفضل فيلم وثائقي.

قد يعجبك ايضا